مدير الجامعة يشارك كلية المجتمع إفطارها الرمضاني الثالث بمشاركة موائد عربية وإسلامية

المصدر: 
جامعة الملك خالد – المركز الإعلامي

بحضور معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، وعدد من منسوبي الجامعة أقامت كلية المجتمع بخميس مشيط مساء الاثنين الـ19 من شهر رمضان الجاري حفل إفطارها السنوي، وذلك بمقر الكلية في المحالة.

ويشارك في إعداد سفرة كلية المجتمع الرمضانية التي تقام للسنة الثالثة على التوالي أسر منسوبي الكلية من أعضاء هيئة تدريس وإداريين، والتي جمعت موائد رمضانية متنوعة من (9) دول عربية وإسلامية؛ هي:"السودان، واليمن، وسوريا،ومصر، وباكستان، وبنقلادش، والهند، وكشمير، إضافة إلى أطباق رمضانية محلية".

حيث اطلع معالي مدير الجامعة فور وصوله على الموائد المشاركة مستمعاً من المشاركين كيفية إعداد الأطباق وعناصرها ومكوناتها الغذائية وطرق تنفيذها وفوائدها الصحية. وبدوره عبر السلمي عن سعادته بهذه البادرة التي دأبت كلية المجتمع على إقامتها ومشاركته منسوبي الكلية حفل إفطارهم داعياً الله العلي القدير أن يجعل ذلك في ميزان حسناتهم.

من جهته أكد عميد كلية المجتمع الدكتور أحمد بن علي آل مريع أن السفرة تعد تقليدًا سنويًا يقام خلال شهر رمضان المبارك، مؤكداً بأنها سوف تستمر خلال الأعوام القادمة بإذن الله، شاكراً لمعالي مدير الجامعة مشاركته الكلية إفطار هذا العام والعام الماضي.

فيما ذكر مدير الفعالية ووكيل الكلية الدكتور علي بن عبد الله مرزوق أن من الأهداف السامية لتفعيل هذا النشاط الاجتماعي الرمضاني التعرف على العادات والتقاليد الرمضانية لبعض الدول العربية والإسلامية المشاركة، إضافة إلى تغيير الروتين اليومي للعمل الأكاديمي خلال هذا الشهر المبارك مشيراً إلى أن الجديد في هذه السفرة هو البرنامج الثقافي الذي تخللها وأقيم على مسرح الكلية الذي بدأ بعرض مرئي "للسفرة الرمضانية الثانية"، وعروضاً أخرى وثائقية من إنتاج أعضاء هيئةالتدريس المشاركين في السفرة توثق عادات الشعوب في تجهيز وتحضير الأطباق والمشروبات الرمضانية وفوائدها الصحية.

وفي ختام الحفل كرم معالي مدير الجامعة الأسر المشاركة بشهادات تقدير وهدايا تذكارية.

التعليقات