kku

المصدر: 
kku - media center

His Excellency the University Rector, Prof. Falleh R. M. Al-Solamy, launched the conference and seminar unit website in the presence of the vice rector for higher studies and research, the supervisor of the conference and seminar unit, and the supervisor of the iT administration.

In the beginning, His Excellency watched a visual presentation presented by Unit Supervisor, Dr. Hamid Al-Shahrani, who explained that the website aims to contribute towards achieving the University vision and mission in becoming one the leading universities in the world. The site also seeks to develop a more accessible and professional method to register for conferences, seminars, and workshops; it will also facilitate partnerships between faculty members and universities. Al-Shahrani added: "The Conference and Seminar Unit launched this website to provide better services and to create statistics and databases that help generate accurate information and contribute to achieving University goals."

To reach the conference and seminar website, click the following link: http://csu.kku.edu.sa/ar.

المصدر: 
جامعة الملك خالد – المركز الإعلامي

 

أعرب صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة عسير عن سعادته بروح "الفريق الواحد" التي تعمل في جامعة الملك خالد ، مبديا ترحيبه بالأثر الذي لمسه للجامعة خلال زياراته المتعددة لعدد من المؤسسات الحكومية والخاصة ، مؤكدا على أن قيام الجامعة بدورها في هذا المجال سيسهم في تحقيق منطقة عسير للرؤية الاقتصادية الكبرى للمملكة العربية السعودية 2030 التي تبنتها بقيادة خادم الحرمين الشريفين حفظه الله ، وسمو ولي عهده الأمين ، وشدد سموه على أهمية الحفاظ على القيمة الجمالية للمشروع وضرورة استثمار "البيئة الطبيعية" التي تتناسب مع المنطقة في تحسين وتجميل الطرق والممرات ؛ لأن منطقة عسير تملك ثراء طبيعيا متميزا ولله الحمد ، وكان سموه قد قام بزيارة تفقدية لمشروع المدينة الجامعية لجامعة الملك خالد بالفرعاء ، اليوم الخميس 17-8-1439هـ وكان في استقبال سموه معالي مدير الجامعة الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي ، ووكلاء الجامعة ومهندسو المشروع .

تركي بن طلال: ضرورة استثمار "البيئة الطبيعية" التي تتناسب مع المنطقة في تحسين وتجميل الطرق والممرات

 وقد استهل سموه الزيارة  بالاطلاع على مجسم مشروع "المدينة الجامعية"  ، حيث شاهد سموه شرحا تفصيليا عن المشروع من خلال عرض مرئي ، قدمه وكيل الجامعة للمشاريع د. محمد الداهم ، ومدير عام المشاريع المهندس علي آل سلطان ، والمستشار المهندس سليمان الشبل  , حيث احتوى العرض  على مكونات المشروع  ونسب إنجاز مراحله ، والذي يقام  على مساحة تبلغ (8 ملايين) متر مربع وعلى ارتفاع 2185 مترا عن سطح البحر ، ويتضمن عدداً من المجمعات الأكاديمية والخدمية يجري تنفيذها على مراحل,حيث بلغت النسبة المتوسطة للإنجاز الفعلي للمشاريع 75% .

كما قدم لسموه شرح عن  مشروع : "المجمع الأكاديمي للطلاب" في مرحلته الأولى والذي بلغت نسبة إنجازه  88.993% , ويضم ثلاثة عشر مبنى تعليميا وخدميا  ، تم الانتهاء من بعضها , وهي جاهزة للتشغيل وهي "العمادات المساندة وكلية العلوم الإنسانية وكلية إدارة الأعمال" ومازال العمل جاريا على إنهاء بقية المباني بالتزامن مع إجازة عقد التأثيث , إضافة إلى مشروع : "المجمع الطبي للطلاب" والذي بلغت نسبة إنجازه 80% , و يضم"الكليات الطبية والمستشفى التعليمي بسعة 800 سريرا " حيث تم إبرام عقود التجهيز والتأثيث . كما اطلع سموه على مشروع : "المنطقة الشرفية" والذي تم إنجازه بنسبة 90%  وتضم  "المبنى الإداري والمرافق والإدارات المساندة والمنطقة الشرفية" ، وقد تم الانتهاء إنشائياً من المباني ، وجار العمل حاليا على استكمال أعمال الموقع العام .

 كما اطلع سموه على مشروع :"إسكان الطلاب" في مرحلته الأولى ، والذي تم إنجاز 67% , وهو يضم المباني والنماذج ، ويستوعب مايفوق3ألاف طالب مع الخدمات والمرافق العامة , إلى جانب مشروع : "كلية الطب للطالبات"وقد تم إنجاز ما نسبته %98 , حيث تم الانتهاء من الكلية إنشائياً ، وجار استكمال أعمال الموقع العام  والربط بالخدمات ,كما شاهد سموه مشروع :"المدينة الرياضية" والذي تم إنجاز90% من أعماله ، ويضم "الإستاد الرياضي" بسعة (  20الف  متفرج)  والصالة الرياضية ، والتي تضم معظم الألعاب الرياضية ، وقد تم الانتهاء إنشائياً من معظم أعمال المشروع ، ويجري استكمال أعمال الموقع العام والربط بالخدمات , كما اطلع سموه على مشروع : "سكن الممرضات" والذي تم إنجاز 50% ويتكون المشروع من مرحلتين ، تم إنجاز المرحلة الأولى بنسبة 90% , وجار تنفيذ المرحلة الثانية بنسبة بلغت 30% ، وهو يضم سكنا للممرضات مع كافة الخدمات ، ويجري العمل على ربط المشروع بالخدمات العامة . إلى جانب اطلاع سموه على مشروع: "المواقف المتعددة الأدوار"في مرحلته الأولى ، حيث  بلغت نسبة الإنجاز   % 100 ويضم المشروع  مبنى واحدا متعدد الأدوار،  يستوعب حوالي 900مركبة ، في هذه المرحلة ، وتم الانتهاء من تنفيذ المبنى ، وجار استلامه حاليا ، وقد تم طرح بقية مباني المواقف ، وبانتظار الموافقة على ترستيها .

 كما اطلع سموه على مشروع : "مركز المؤتمرات الطبية" , والذي بلغت نسبة الإنجاز فيه70% , ويجري تنفيذ المبنى في أرض المجمع الأكاديمي الطبي ، وقد تم تنفيذ ما نسبته 70% ، ويضم "قاعات علمية وقاعات بحثية ، وقاعات متعددة الاستخدام"  وقد شاهد سموه أيضا مشروع :  "شبكة الطرق الداخلية" , والذي تم إنجاز 89%،        وتم الانتهاء من أعمال التسوية وفتح الطرق لكامل المشروع ، ويجري سفلتة الطرق بنسبة إنجاز بلغت 70 % , إلى جانب مشروع : "استكمال نفق الخدمات" بنسبة إنجاز بلغت65%, وهو عبارة عن أنفاق فرعية متصلة بنفق "الخدمات الرئيسي" وجار تنفيذها بنسبة 70 % , ومشروع : "محطة التحويل الشمالية" ,وتم الانتهاء منها وتشغيلها بسعة 150ميغاوات ,ويخدم المنطقة الشمالية من المدينة الجامعية , ومشروع :  "نفق الخدمات الرئيسي"  والبالغ طوله 14كم ويقوم بتغذية "المدينة الجامعية" بالخدمات العامة , ومشروع مركز الخدمات (1+2) وتم تنفيذه تماما ، وأصبح جاهزا للتشغيل ، ويضم خدمات "التكييف والتبريد والتغذية بالمياه" ، وجميع الخدمات العامة ، كما شاهد مشروع : "استكمال تسوير بوابات الجامعة" الذي تمت ترسيته مؤخراً, وتم انجاز 10% , ومشروع : "الطريق الشمالي والشرقي" وقد تم ترسية المشروع , وهو طريق دائري يربط المدينة الجامعية ، بالطرق الرئيسية التي ستنفذ لخدمة "المدينة الجامعية" بالإضافة لخدمة منسوبي المدينة الجامعية للتنقل بين مرافقها ، وجار التنسيق مع مركز ترشيد الإنفاق في زارة المالية لإجازة العقد , إلى جانب مشروع : "تأثيث المرحلة الأولى" والذي تمت ترسيته , ويضم أعمال التجهيز والتأثيث "للمجمع الأكاديمي للطلاب" ، وجار التنسيق مع مركز "ترشيد الإنفاق" في وزارة المالية لإجازة العقد .

وقد استمع سموه إلى احتياجات المشروع المالية والتنفيذية وإجازة المشاريع الضرورية  والتي تم طرحها  لتشغيل المدينة الجامعية مثل مشروع: "محطة الكهرباء الجنوبية" ، و"الطريق الدائري الشمالي والشرقي" ، و"شبكة تصريف مياه الأمطار" ، و"تنسيق الموقع العام" ، و"تأثيث الكليات" في المرحلة الأولى , و"مباني مرافق الخدمات المساندة" ، و"إسكان أعضاء هيئة التدريس..." وحاجة بعض المشاريع المهمة المؤجلة لاستكمال أعمالها ، إلى جانب ماينقص مشروع المدينة الجامعية من خدمات عامة ، كالطرق المؤدية للمشروع ، وتنظيم المناطق المحيطة بها ، وتزويدها بالمياه ، وإنهاء "محطة الصرف الصحي" إلى جانب ماتم إيضاحه بشأن الحاجة الماسة لاعتماد برنامج تشغيل وصيانة مرافق المدينة الجامعية.

كما قام سموه بجولة اطلع خلالها على المدينة الجامعية ، وزار : "مبنى إدارة الجامعة" و"المكتبة المركزية" و"المستشفى الجامعي" "والمجمع الطبي" وقد تم اطلاع سموه الكريم على تفاصيل هذه المشاريع ومراحلها وخططها المستقبلية.

 
روح الفريق الواحد للجامعة ستسهم في إكمال المشروع
المصدر: 
Kku - media center

Abha Chamber of Commerce Supports Study on Climate Change in Asir

On behalf of Deputy Governor, HRH Prince Turkey bin Talal bin Abdulaziz, His Excellency the University Rector, Dr. Falleh bin Rajallah Al-Solamy, sponsored the opening of the "Agriculture Development in the Asir Region Forum: Reality and Hope", which was organized by the Ministry of Environment, Water and Agriculture in collaboration with the Media Office for Research and Consultation at King Khalid University. The opening ceremony was attended by the Assistant Director of the Emirate of Asir, Dr. Ibrahim Al-Duraibi, the General Director of the Ministry of Environment, Water and Agriculture in Asir, Faisal bin Zayid, and numerous senior leadership figures from the University.

The ceremony was opened with a speech from His Excellency Rector Al-Solamy where he expressed his appreciation and gratitude to HRH Prince Turkey bin Abdulaziz for sponsoring the forum and for his deep interest in developing the region.

Rector Al-Solamy stressed that the University devotes considerable attention to partnering with private and governmental entities. "This forum is the fruit of a cooperative partnership between the University and the Ministry of Environment, Water and Agriculture in Asir. It also underscores the active collaboration between the University and the Ministry of Environment, Water and Agriculture in Asir through burgeoning projects and opportunities offered in the field. They come in the form of various talks and sessions presented by industry experts and include the participation of farmers, businessmen, investors, and entrepreneurs." His Excellency then congratulated the launch of the Media Office for Research and Consultation at King Khalid University.

The General Director of the Ministry of Environment, Water and Agriculture in Asir delivered a speech where he stressed that the field of agriculture is one of the pillars of the national economy, which has received significant support and care from the government. "Although there are a lot of obstacles that face the field from the climate, nature, and society, the agricultural industry has achieved high levels of growth and productivity in both crops and animal products. The field is rich in experience and expertise." He noted that the Ministry has created 33 governmental enterprises as part of the 2020 National Transformation Program to boost the agricultural industry and to complete a comprehensive agricultural industry strategy that includes implementing a number of innovative projects to achieve sustainability. He also stressed that the Asir Region is considered a prime location by the Ministry due to the region’s natural resources and temperate climate.

Following after, Chamber of Commerce Agriculture Committee President, Mohammad Hazem, announced the adoption of climate research which will help predict the future of the environment and help plan for it. He also touched on the efforts of the committee, which is centered on finding solutions, overcoming obstacles, and consolidating the services provided. He finally announced the establishment of the outdoor festival and the seasonal fruit festival. He commented that both festivals are highly anticipated and expected to significantly contribute to the marketing and sale of locally sourced produce and animal products.

The General Director of the Media Office, Dr. Ali Zuhair Al-Qahtani, explained that the forum is a model for the agricultural industry. He also emphasized the critical role of development and support provided and thanked the partnering entities for their efforts as well as the committees involved. He concluded his remarks by asking Allah that this event becomes an opportunity to highlight the reality of agricultural development in the region leading to improved resource utilization.

المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

دشن معالي مدير جامعة الملك خالد الاستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي اليوم بمكتبه الموقع  الإلكتروني للمؤتمرات والندوات بالجامعة ، بحضور وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي , والمشرف العام على وحدة المؤتمرات والندوات وورش العمل , ومسئولي الإدارة العامة لتقنية المعلومات بالجامعة .

في البداية اطلع معاليه على عرض مرئي شامل عن الموقع قدمه المشرف العام على وحدة المؤتمرات والندوات الدكتور حامد بن علي الشهراني الذي أوضح ان الموقع يهدف إلى المساهمة في تحقيق رؤية ورسالة الجامعة بأن تكون من الجامعات المتميزة في كافة المجالات التعليمية والبحثية​ , وتطوير إجراءات حضور أعضاء هيئة التدريس للمؤتمرات والندوات وورش العمل , والعمل على تسهيل مشاركة أعضاء هيئة التدريس في المؤتمرات والندوات وورش العمل وذلك لإثراء التبادل والتعاون العلمي , وتقوية الصلات العلمية بين الجامعة والجامعات الأخرى وتنظيم المؤتمرات ومتابعة إقامتها مع الجهات ذات العلاقة​.

 وأضاف الشهراني أن وحدة المؤتمرات والندوات أطلقت الموقع الخاص بها وذلك لتسهيل وتوفير الخدمات للجميع , وتكوين قاعدة معلومات وبيانات عن مشاركات أعضاء هيئة التدريس في المؤتمرات والندوات وورش العمل , وتكوين قواعد معلومات وبيانات وافية عن الأساتذة الزائرين وتخصصاتهم , وأيضاً عمل الإحصاءات وبناء قواعد بيانات عن المشاركين في المؤتمرات والمؤتمرات التي تعقدها الجامعة.

كما يمكن الوصول للموقع عبر الرابط التالي : http://csu.kku.edu.sa/ar

المصدر: 
kku - media center

His Royal Highness Prince Turkey bin Talal Abdulaziz, Deputy Governor of the Asir Region, will sponsor the "Agriculture Development in the Asir Region Forum: Reality and Hope." It will take place this Wednesday at the Abha Palace Hotel under the supervision of the Ministry of Environment, Water & Agriculture in collaboration with the office of Media Experts for Research and Consultation at King Khalid University.

This forum is of great importance to the successful development of agriculture, animal products, and fish products in the region; it highlights the methods and approaches to provide job and investment opportunities in an effort to create a favorable economic environment that will spark prosperity and growth in the region's natural sources. The forum aims to set the strategies and tools that will develop investment opportunities in agricultural projects, animal products, and fish resources in accord with Vision 2030.

The forum intends to discuss and highlight the approaches that contribute to the development of agriculture, animal products, and fish stock in accord with the principles and views of the Saudi 2030 vision. It will underscore the ground realities of agricultural development in the region.

It is worth mentioning that the topics of the forum include investment opportunities and the role of the financial institutions and private sectors in supporting farmers and agricultural business. The forum will also include 22 speakers from different governmental and private entities in 4 sessions with 12 goals. The second day of the forum will include an exploratory excursion to the region's national parks and farms.

المصدر: 
iT administration, community college

Our dear students -- the future of this nation and the backbone of our country -- you are our hope and our dreams. Those that believe in success do not believe in giving in to the obstacles and challenges faced throughout life. During these critical days, educational institutions around the Kingdom will commence the final exam period. This time of the year brings the necessity for hard work to attain optimal learning objectives. As a result, many students complain that they are not able to study and suffer stress and anxiety which prevents them from achieving their desired goals.

Prayers and Hope

Thousands of families await this time of the year to see the results of their children's performance. In turn, families provide a positive, comfortable environment to support them during their preparation for finals. This sensitive period usually is accompanied by a lot of tension and frustration with students trying to find new ways to study and achieve excellence. Although this period is a short, many students tend to pressure themselves and adopt negative habits. We would like to warn students not to use any stimulants that will cause distraction and insomnia and eventually harm them permanently.

Familial Role

Families around the Kingdom prepared for this season which is a concern for students and families. Psychologists have confirmed that time arrangement and study agenda, as well as good sleep, can have an enormous impact on the level of performance. The role of families in this season is to help organize their children’s time and provide a non-stressful environment.

Difficulty in Studying

Psychologists have recommended a number of instructions to avoid stress and anxiety. Students who are not aware of the content and have not studied in advance suffer difficulty when studying. Resultantly, they usually exhaust themselves by staying up and not getting enough rest, which results in low energy levels and sleep deprivation.

Competence

Exams measure the competence of what has previously been taught and whether the student is aware of the knowledge delivered. During this season, students must thoroughly study and follow an organized system to minimize stress, which will affect their health and result in poor outcomes.

Responsibility

Exams are reality and a part of our life and a model of responsibility. In studying the state of the students after their exams, we have noticed that some students tend to lack accountability and choose to cheat.

Important Recommendations

Many students are curious about how to overcome the stress of finals. Here are some recommendations that might help with that:

Before the Exam

- Strengthen your relationship with Allah.

- Obey your parents. Their prayers and care are of great support to you.

- Believe in your self and your ability.

- Set your goals and work hard for them.

- Make sure you review your final exam schedules in advance and prepare for them.

- Prepare in an environment that you feel comfortable to study in.

- Avoid procrastination.

- Manage your time and make sure you take breaks.

- Do not stress.

- Do not over consume caffeine.

- Eat healthy and drink plenty of water.

- Study in the early hours of the day while you are focused and awake.

- Take notes.

- Exercise because it will provide energy.

- Get enough sleep.

On the Day of the Exam

- Wake up early.

- Review and finish studying.

- Make sure you eat breakfast; it is important.

- Make sure you have your University ID.

- Have all the things you need with you

- Show up for your exam early.

When Entering the Exam Hall

  • Ask God for assistance.
  • Do not worry and remember that the exam is just a measurement of what you have learned.
  • Remember this is not your first exam; you have had previous exams and have passed them.

Dealing with the Exam Paper

  • Start your exam in the name of Allah, write your information the exact way it is written on your University ID
  • Check the duration of the exam.
  • When facing a difficult question don’t stop there; go to other questions and come back to it later.
  • Take your time on each question.

After the Exam

After the exam, if you find out that you have made a mistake or missed a question don’t let it get you down; use it as motivation in the future.

We ask Allah to give success to our students.

Harvesting the Work of an Academic Year
المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

غرفة أبها تدعم  دراسة عن (التغير المناخي في عسير)

نيابة عن نائب أمير عسير مدير الجامعة يفتتح ملتقى "التنمية الزراعية بمنطقة عسير.. الواقع والمأمول"

نيابة عن نائب أمير منطقة عسير  صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز ، رعى معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، صباح اليوم الأربعاء بفندق قصر أبها، حفل افتتاح ملتقى "التنمية الزراعية بمنطقة عسير.. الواقع والمأمول"، والذي ينظمه فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بالتعاون مع مكتب خبراء الإعلام للدراسات والاستشارات بجامعة الملك خالد، وذلك بحضور وكيل إمارة المنطقة المساعد للشؤون التنموية الدكتور إبراهيم الدريبي ومدير عام فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بمنطقة عسير فيصل بن زياد وعدد من وكلاء الجامعة وعمداء الكليات.

وقد بدأ الحفل بكلمة لمعالي مدير الجامعة، عبر من خلالها عن امتنانه وتقديره لرعاية صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة عسير للملتقى، في ظل اهتمامه ودعمه الدائم لكل ما من شأنه تنمية المنطقة في كافة المجالات.

وشدد السلمي على أن الجامعة تولي اهتمام رفيع بتفعيل الشراكة مع جميع الجهات الحكومية والخاصة، وقال: "يأتي هذا الملتقى كثمرة من ثمار الشراكة التعاونية بين الجامعة وفرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بالمنطقة لتسليط الضوء على هذه الفرص المتاحة وسبل استغلالها وتعظيم الاستفادة منها، من خلال عدد من أوراق العمل يقدمها نخبة من المختصين في هذا المجال، إلى جانب مشاركة المزارعين القيادين والمهتمين بالشأن الزراعي، ما يمثل إثراء للنقاش حولها وتقديم الأفكار المناسبة لتنفيذها"، آملا في خروج الملتقى بالتوصيات المناسبة التي تسهم في تحقيق الأهداف المرجوة منها.

وبارك مدير الجامعة تدشين مكتب خبراء الإعلام للدراسات والاستشارات بالجامعة والذي يعد تنظيم الملتقى باكورة نشاطاته، مؤكدا أنه إضافة وقفزة تطورية لمجال الإعلام في المنطقة، قياسا بما يضمه من نخبة من أساتذة الإعلام بقيادة الدكتور علي بن زهير القحطاني.

تلى ذلك، كلمة مدير عام فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بمنطقة عسير فيصل بن زياد أكد خلالها أن قطاع الزراعة أحد ركائز منظومة الاقتصاد الوطني الذي حظي بدعم القيادة الرشيدة، بهدف تحقيق الأمن الغذائي والمساهمة في الدخل القومي، وذلك من خلال توزيع الأراضي ومنح القروض الميسرة والدعم المباشر وغير المباشر .

وأضاف: "بالرغم من وجود العديد من المعوقات الطبيعية والمناخية أو السكانية والاجتماعية؛ حقق القطاع الزراعي معدلات نمو متسارعة وتزايد في الإنتاج الزراعي بشقيه (النباتي - والحيواني)، واكتسب العاملون في هذا القطاع خبرات ومهارات للتعامل مع التقنيات الحديثة. 

ونوه بن زياد بتقديم الوزارة ٢٣ مبادرة من خلال برنامج التحول الوطني ٢٠٢٠ لتمكين قطاعات الزراعة والخدمات التي تقدمها وكذلك استكمال استراتيجية شاملة للقطاع الزراعي، بالإضافة إلى تنفيذ عدد من المبادرات للتنمية المستدامة للقطاع الزراعي والمساهمة في تحقيق أمن غذائي شامل، فضلا عن إنشاء شركة لتقديم الخدمات الزراعية بصورة متطورة وجودة عالية.

وشدد على أن منطقة عسير تعتبر من المستهدفات للوزارة للمساهمة في تنمية وتطوير القطاع لما تمتلكه من مقومات طبيعية ومناخية ومميزات نسبية تتمثل في جودة أراضيها ومصادر مياه طبيعية متجددة وتوفر ثروة من المياه المعالجة المتجددة ووجود مساحات كبيرة يمكن الاستفادة منها للتوسع في المشاريع الزراعية النباتية والحيوانية وشواطئ تمتد لأكثر من ١٠٠ كم على ساحل عسير البحر الأحمر لمشاريع الثروة السمكية، بالإضافة لتميزها في مجال تربية النحل وإنتاج العسل.

عقب ذلك، أعلن رئيس اللجنة الزراعية بالغرفة التجارية الصناعية بأبها محمد حزام بن فاهده، عبر كلمته، عن تبني دعم دراسة علمية من قبل المختصين عن (التغير المناخي ونسب هطول الأمطار بمنطقة عسير)، مما يساعد على استشراف المستقبل والتخطيط له على أسس علمية سليمة، من خلال مسؤولية الغرفة الوطنية وتفعيلا للشراكة بين القطاعين الخاص والحكومي.

وتطرق لجهود اللجنة المتعددة، منها بحث هموم المزارعين والمعوقات التي تواجههم، والاجتماع بمنسوبي فرع الزراعة لتوحيد الجهود الرامية لخدمة القطاع الزراعي وتنميته من خلال صياغة آليات واقتراح أدوار ومبادرات تعزز مساهمة القطاع الخاص بصفته شريك أساسي وفعال في تحقيق رؤية المملكة ٢٠٣٠ وخطة التحول الوطني والمبادرات المنبثقة منها.

كما أعلن بن فاهده عن تنظيم الغرفة لمهرجان البر في أبها ومهرجان الفواكه الموسمية في خميس مشيط، نظرا لأهمية المهرجانات الموسمية لإبراز منتجات المنطقة وتشجيع المزارعين وتسويق منتجاتهم.

أما مدير عام متب خبراء الإعلام  الدكتور علي بن زهير القحطاني فأبان خلال كلمته أن الملتقى نموذج من الملتقيات والفعاليات التي تجمع نخبة من المسؤولين وأهل الخبرة والاختصاص مع باحثين من المملكة وخارجها للوصول لفهم أكبر ورؤية واضحة تؤسس لتنمية مستدامة للزراعة والمياه والبيئة، منوها بدعم العديد من الشركاء لانعقاد الملتقى كفرع وزارة البيئة والمياه والزراعة وجامعة الملك خالد، وتعاون جهات كالغرفة التجارية والجمعيات التجارية والعلمية، ممتدحا جهود  اللجنة العلمية التي استعدت منذ فترة ليست بالقصيرة لانعقاد الملتقى، وتنسيق برنامجه العلمي من الجلسات التي يشارك فيها ٢٢ متحدثا، راجيا من الله التوفيق ليكون الملتقى فرصة سانحة لتسليط الضوء على واقع التنمية الزراعية بالمنطقة وإبراز الآفاق والفرص التي تسمح باستغلال ثرواتها بما يعود على المنطقة وبلادنا بالخير والنفع.

المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

يتضمن ١٢ هدف ومحور بمشاركة ٢٢ متحدث في ٤ جلسات

نائب أمير منطقة عسير يرعى ملتقى "التنمية الزراعية بمنطقة عسير.. الواقع والمأمول"

يرعى صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة عسير، غدا الأربعاء، بفندق قصر أبها، ملتقى "التنمية الزراعية بمنطقة عسير.. الواقع والمأمول"، والذي ينظمه فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بالتعاون مع مكتب خبراء الإعلام للدراسات والاستشارات بجامعة الملك خالد.

ويحظى الملتقى بأهمية كبيرة لإبراز الإنجازات المحققة في المجال الزراعي والحيواني والسمكي، وليحدد السبل العلمية الكفيلة بتوفير المزيد من الوظائف وفرص الاستثمار والإنماء فيها وتطوير الأسواق وخلق مناخات اقتصادية أكثر ازدهارا في عموم المنطقة في إطار رؤية المملكة ٢٠٣٠، حيث يسعى الملتقى للبحث في الوسائل والاستراتيجيات التي من شأنها تطوير المشروعات الزراعية واستغلال الثروة الحيوانية والسمكية بشكل علمي وحديث يواكب التطورات المعاصرة في هذه الميادين الحيوية لاقتصاد المملكة.

ويهدف الملتقى إلى مناقشة الاستراتيجيات والأساليب الكفيلة بتطوير الإنتاج الزراعي والحيواني والسمكي وفق مبادئ  رؤية المملكة ٢٠٣٠، وتسليط الأضواء على واقع التنمية الزراعية في منطقة عسير في مختلف مجالات، وإبراز الإنجازات المحققة في القطاعات الحكومية والخاصة لدعم ومساندة الجهود المبذولة لاستغلال مختلف الثروات الزراعية والحيوانية والسمكية والمائية التي تملكتها المنطقة، وتحديد التحديات والعراقيل التي تقف عائقا أمام التنمية الزراعية بالمنطقة، تبيان فرص الاستثمار والمشاريع التي يمكن تحقيقها في الميادين الزراعية والحيوانية والسمكية والمائية بالمنطقة، تبادل الأفكار ووجهات النظر مع وبين مختلف الجهات الحكومية والخاصة ذات العلاقة حول القضايا المتعلقة بهذا المجال الحيوي لاقتصاد المملكة وأمنها الغذائي.

يشار إلى أن محاور الملتقى، عن الفرص الاستثمارية في قطاعات الزراعة المختلفة والمياه، ودور المؤسسات المالية في تسهيل الدعم للمزارعين، والثروة السمكية.. الفرص والتحديات، والسياحة الزراعية، ودور القطاع الخاص في دعم التنمية الزراعية، والدراسات الرافدة للاستثمار والتطوير  في قطاع الزراعة والبيئة بمشاركة 22 متحدث من مختلف الجهات الحكومية والخاصة ذات العلاقة في أربع جلسات بينما خصص اليوم التالي لجلسة نقاش مفتوح للمشاركين في الملتقى , وزيارة إدارة منتزهات عسير الوطنية ومشتل العرعر.

 

الصفحات

اشترك ب kku