جامعة الملك خالد

المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

صدرت موافقة وزير التعليم الدكتور أحمد العيسى بتغيير مسمى كلية العلوم الادارية بجامعة الملك خالد إلى كلية الأعمال والذي يعكس على نحو دقيق منهج الكلية وتوجهها ويتوافق تماماً مع مسميات الكليات العالمية المشابهة (BusinessCollege).

وأفاد عميد كلية الأعمال الدكتور فايز بن ظفره بأن ذلك يأتي في إطار البحث والتطوير المستمر بما يخدم الطالب ويُحقق الأهداف المرجوة التي أقرتها الجامعة.

وأضاف بن ظفره بأن تغيير المسمى، تم بعد دراسة بما سوف يُحدثه من مفاهيم جديدة، ويبقى العمل الدؤوب والتكامل بين الكلية والطالب هو الأهم وبهما فقط نُحقق النجاح المنشود. وتعمل الكلية حاليا على إعداد خطة استراتيجية جديدة تواكب التغييرات والتطورات الجديدة في عالم المال والأعمال وبما يحقق الرؤية الطموحة لهذا الوطن العظيم.

المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

أقامت وكالة الجامعة للتطوير والجودة ممثلة بوحدة ضمان الجودة الادارية برنامجاً تدريبياً احترافياً بعنوان " إعداد فريق استشاري لأنظمة إدارة الجودة وفق المواصفات الدولية ISO 9001:2015 وقد شارك في هذا البرنامج ٣٥ موظفاً من مختلف وحدات و عمادات الجامعة  ويأتي هذا البرنامج ضمن سلسلة من البرامج النوعية الاحترافية التي تهدف لأعداد كوادر مؤهلة من منسوبي الجامعة للقيام بعمليات تأهيل وحدات الجامعة الادارية لاعتمادات الجودة الادارية الدولية يأتي ذلك حرصاً من جامعة الملك خالد على تطبيق معايير الجودة العالمية على جميع وحدات الجامعة الادارية.

وبين  وكيل الجامعة للتطوير والجودة الدكتور مرزن الشهراني  أن المشاركين  أبدوا جدية والتزاماً كبيراً في المشاركة بفعاليات البرنامج وكذلك جهداً واضحا لاجتياز الاختبارات المهنية اللازمة ومعايير القبول للانضمام للفريق الاستشاري وهو ما يمثل تمهيداً لاجتيازهم البرنامج الاحترافي التخصصي لأعداد المدققين الدوليين على أنظمة الجودة، وهو ما يمثل نواة في بناء وتطوير أنظمة إدارة الجودة على مستوى الجامعة وخارجها، وتحقيق رؤية وأهداف ومبادرات الخطة الاستراتيجية  لجامعة الملك خالد 2020.

وقدم الشهراني شكره لمعالي مدير الجامعة على حرصه على بناء كوارد مؤهلة ومدربة في جميع المجالات من منسوبي الجامعة وعلى دعمه المتواصل لمثل هذه البرامج النوعية التي من شأنها السير في خطوات ثابتة نحو صناعة كوادر احترافية من أعضاء هيئة التدريس والموظفين بالجامعة لقيادة التغيير وتطوير الأنظمة الإدارية وفق المواصفات الدولية، بما يمثل دعماً كبيراً نحو تحقيق جامعة الملك خالد لرؤيتها بأن تصبح ضمن أفضل 200 جامعة عالمياً بحلول عام 2030م.

المصدر: 
تقنية المعلومات - كلية المجتمع للبنات بأبها

 

طلابنا وطالباتنا أنتم الدعامة الأساسية لهذا الوطن وعماده الذي ينهض به, ودرعه الحصين لاستكمال المسير نحو بناء حضارة قويمة. بالجد والاجتهاد والعمل الدؤوب والمثابرة تصبحون ناجحين نافعين لأنفسكم ووطنكم. إن الذين يؤمنون بالعمل والمثابرة لا يستسلمون بسهولة أمام التحديات والمعوقات التي تواجههم ويعملون ليل نهار من أجل إعلاء راية دينهم ووطنهم.

يحل بالمجتمع هذه الأيام موسم الاختبارات الدراسية ​أيام حصاد ثمار الجهد لعام كامل, ويشكو الكثير من الطلاب من عدم قدرتهم على المذاكرة وكثرة التوتر مما يؤدي الى عدم تحقيق النتائج المرجوة من الاستذكار، ومايتبعه من استنفار البيوت في الوقوف بِجانب أبنائها ومساعدتِهم لتجاوز الاختبارات بنجاح والحصول على أعلى الدرجات.

 

الدعوات والترقب

تترقب آلاف الأسر ، نتائج امتحانات أبنائها. وتحاول كل أسرة أن توفر لأبنائها البيئة المناسبة كي  يحققوا الإنجاز ويجنوا ثمرة عناء الأشهر الماضية ، وقد يصاحب هذه الأجواء العاجلة الكثير من التوتر والضيق والبحث عن كل وسيلة تضمن النجاح والتميز، ونظرًا لأنّ فترة الاختبارات تتمثل في فترة زمنية وجيزة؛   فإنّ الكثير من الطلبة والطالبات  يبذلون فيها ضعف جهدهم طيلة أيام السنة في المذاكرة، وتصاحب هذه الفترة العديد من الظواهر الإيجابية والسلبية، فيما تزايدت تحذيرات من اللجوء إلى المنبهات خلال هذه الفترة، لما تسببه من «صعوبات في التركيز،  وتشتت ذهني، وربما أرق يستمر لما بعد فترة الاختبارات»، بحسب رأي  تربويين واختصاصيين نفسيين.

 

دور الأسرة الإيجابي

وتتعدد استعدادات الأسر لموسم امتحانات نهاية العام الدراسي التي أصبحت تشكل هاجسًا مخيفًا للطلبة وأولياء أمورهم، خاصة طلبة مرحلة الثانوية العامة، ويؤكد علماء التربية ضرورة استغلال الوقت بكفاءة وتنظيم وقت المذاكرة وأخذ قسط من الراحة، إلى جانب الاهتمام بالنوم والغذاء والدور  الذي ينبغي أن تلعبه الأسرة في تنظيم وقت الطالب وتهيئة الأجواء المناسبة له لمساعدته  على المذاكرة والتحصيل الجيد من دون تعرضه للضغوط النفسية  والشعور بالخوف والقلق ورهبة الامتحانات .وقد يعاني الكثير من الطلبة من نسيان المادة العلمية فور دخولهم  قاعة الامتحان أو بمجرد البدء بقراءة الأسئلة، كما تدور في أذهانهم أسئلة كثيرة حول مضمونها  خلال أيام المراجعة والاستذكار، ويشعر الطالب خلال الأيام التي تسبق الامتحانات بكثير من الأعراض، منها : الملل من الكتب الدراسية وعدم الرغبة في المذاكرة،  كما تنتابه حالات من القلق والشعور بالنعاس والضياع، فيضطر للهروب  من المذاكرة إلى مشاهدة برامج التلفزيون أو الحديث في الهاتف، أو الإفراط في الأكل، حيث إنه يشعر بأن كل ما ذاكره من معلومات قد تبخر في الهواء،  ويشعر أن عقله قد توقف عن استقبال أية معلومة .

 

صعوبة المذاكرة

وقدم عدد من الاختصاصيين النفسيين والاجتماعيين بعض النصائح لتخفيف التوتر والقلق الذي ينتاب الطالب خلال المذاكرة، حيث إن الطالب الذي تتراكم عليه الدروس ولا يقسم وقته في مذاكرتها منذ بداية العام الدراسي سوف يواجه صعوبة في مذاكرتها، خاصة أن   البعض يكثف المذاكرة إلى ساعات متأخرة من الليل في الأيام القليلة التي تسبق الامتحانات، وهذا يسبب له التعب والأرق، لأن المذاكرة بالطبع سوف تكون عشوائية، وبالتالي لن يستفيد منها، مما يؤدي إلى عدم التركيز وحصوله في النهاية على درجات متدنية رغم أنه بذل جهدًا كبيرًا.

 

مقاييس الاستيعاب

تمثل  الامتحانات تحصيلاً لما سبق دراسته، ومقياسًا لما استوعبه الطالب أو الطالبة طوال فصل دراسي كامل ، وينبغي على الطالب الابتعاد عن الضغوط النفسية، وعدم تراكم الدروس، وأن يذاكر ما تعلمه في المحاضرات الدراسية أولاً بأول في منزله حتى لا تتراكم عليه فيحتار في مثل هذه الأيام من أين يبدأ مذاكرتها ، وليس من شك في أن التعب سوف يعتريه، خاصة أنه يحاول المذاكرة في الوقت الضائع، حيث سيكون عاجزًا عن تعلم  المادة التي بين يديه وتحصيلها، ويؤثر ذلك الإجهاد تأثيرًا سلبيًا في صحته؛ فيصاب بالكآبة واليأس ويتولد لديه الشعور بالخوف من الامتحانات وعدم الثقة في قدراته وإمكاناته.

 

تحمُّل المسؤولية
وتعد الاختبارات أحد المسارات الرئيسة في حياة الإنسان،  ونموذجًا لتحمُّل المسؤولية، فتصرفات الشاب التي تربى عليها بالبيت والمدرسة والشارع عادةً ما تظهر في الاختبارات، كما أن الدارس لوضعية الشباب وحالتهم بفترة الاختبارات يجد تراجعًا واسعًا في تحمُّل مسؤولية الاختبار ومواجهة الصعاب.كما توجد بعض النماذج التي تهرب من المواجهة بالانسحاب، أو بالاستهتار، والنوع الآخر يلجأ إلى الغش للهروب من المسؤولية، و الأسباب التي تؤدي لهذا الهروب والاستهتار تعد نتيجة طبيعة مرحلة المراهقة التي تتميز بالمغامرة والابتكار وحب الظهور وما يسمّى بلغة المراهقين "الأكشن" والذي عادةً ما يظهر عن طريق النكتة أو التحايل أو تخدير النفس بالتمني والتحلي.

 

نصائح مهمة 

يتساءل كثير من الطلاب  عن كيفية مواجهة قلق الاختبارت, وكيفية التغلب عليها ، ونقدم هنا مجموعة من النصائح التي - بإذن الله - تسهم في نجاح الطلاب ولو بشكل جزئ بعد فضل الله

 

ما قبل الاختبار

      قوي علاقتك بالله وتعرف إليه في أوقات الرخاء يعرفك في أوقات شدتك وحاجتك.

      احرص على رضى الوالدين ودعواتهما لك فرضاهما من رضى الله ودعواتهما لك تيسر لك أمورك وتريح بالك. 

      ثق بنفسك وبقدراتك وتأكد أنك قادر على النجاح والتفوق، فأنت لست أقل ممن سبقك لطريق النجاح والتفوق.

      حدد هدفك في الحياة وضعه نصب عينيك واجتهد للوصول إليه بكل قوتك وإمكانياتك من أجل نفسك وأهلك ووطنك.

      تأكد من مراجعة جدول الاختبارات قبل موعده بوقت كافٍ.

      تهيئة المكان المناسب للاستذكار من حيث الإضاءة، التهوية، والهدوء.

      ابتعد عن مضيعات الوقت مثل كثرة استخدام الهاتف المحمول.

      نظم وقتك بحيث تتخلل جلسات الاستذكار أوقات قصيرة للراحة والاستجمام.

      لا تعرض نفسك للإجهاد قبل الاختبارات.

      لا تفرط في تناول المنبهات فضررها أكثر من نفعها.

      اهتم بتناول الأطعمة الصحية التي تمد الجسم بالطاقة وتحسين قدرة الذاكرة، كما ينصح بشرب الماء بكثرة.

      احرص على الاستذكار في الساعات الأولى من اليوم حيث أن درجة التركيز فيها عالية.

      كتابة الملاحظات طريقة جيدة تساعد على تذكر المعلومات.

      مارس الرياضة المفضلة فهي تساعد على تنشيط الدورة الدموية مما يساهم في تنشيط خلايا الدماغ.

      النوم المبكّر هو راحة للبدن وللدماغ أيضاً.

 

في يوم الاختبار

      استيقظ مبكرًا
      اكمل ما تبقى من مذاكرة أو مراجعة للعناصر الرئيسة .
      تناول وجبة الإفطار؛ فهي ضرورية للمحافظة على نشاطك .

      احرص على إحضار بطاقتك الجامعية.

      احضر جميع الأدوات المطلوبة والمسموح بها لأنّ حسن الاستعداد يُعين على الإجابة.

      توجه لمكان الاختبار قبل الموعد بوقتٍ كافٍ. 

 

 عند دخولك قاعة الاختبار 
      الاستعانة بالله هي من أسباب التوفيق.

      لا تشغل نفسك بالتفكير والخوف، وتذكر أن الاختبار هو مقياس لمستوى تحصيلك الدراسي الذي اكتسبته طوال العام.

      تذكر أن هذا ليس أول اختبار تدخله وتنجح فيه.

 

التعامل مع ورقة الاختبار 
      سم الله ، واكتب بياناتك على ورقة الإجابة بطريقة صحيحة من واقع بطاقتك الجامعية.
      اقرأ الزمن المحدد للإجابة.

      تصفح الورقة الامتحانية وخصص أول 10دقائق من وقت الامتحان لقراءة الأسئلة بدقة ولا تنزعج من الأسئلة الصعبة.

      اكتب كل الملاحظات والأفكار التي ترد إلى ذهنك للاستعانة بها لاحقاً في الإجابة. 
      ابدأ بالإجابة على الأسئلة السهلة أولاً ثم الانتقال للأسئلة الأصعب تدريجياً  مع توزيع  الوقت على حسب الأسئلة.
      لا تتوقف عند السؤال الصعب واتركه لنهاية الاختبار. 

      تأنّى في الإجابة على أسئلة الاختبار.

 

بعد الاختبار

إذا اكتشفت بعد الاختبار أنّك أخطأت في بعض الإجابات فليكن ذلك حافزاً لك​ على المزيد من الاستعداد لامتحان المادة القادمة ولا تقع فريسة للإحباط واليأس.

 

نسأل الله التوفيق للطلاب والطالبات  ، وأن يجعلنا من الفالحين الناجحين في الدنيا ، والفائزين الناجين في الآخرة؛ إنه سميع مجيب .

 

 
حصاد موسم بقطاف ثمار التعب
المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

تسلم تقرير اللقاء العلمي الرابع من تاريخ الملك خالد

أمير عسير يستقبل معالي مدير الجامعة

استقبل صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير الرئيس بمكتبه بالإمارة اليوم معالي مدير جامعة  الملك خالد الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي يرافقه الدكتور أحمد بن يحيى آل فائع عميد الدراسات العليا المشرف على كرسي الملك خالد للبحث العلمي . 

وفي بداية اللقاء رحب سمو أمير منطقة عسير بالدكتور السلمي , منوّها سموه بما يحظى به التعليم من اهتمام ودعم من حكومتنا الرشيدة -أيدها  الله- , مشيدا في الوقت ذاته بما تقدمه جامعة الملك خالد من جهود حثيثه تعود بالنفع والفائدة على الوطن والمواطن , وتسلم سموه تقرير اللقاء العلمي الرابع من تاريخ الملك خالد , حيث تم خلال اللقاء العلمي  مناقشة 23 ورقة علمية، قدمها نخبة من الباحثين والمشاركين، إضافة إلى جلسة حوارية مفتوحة حول تاريخ الملك خالد ـ رحمه الله ـ .

وفي نهاية اللقاء حث سمو أمير منطقة عسير معالي مدير الجامعة على ضرورة استمرار عقد مثل هذه اللقاءات العلمية والتي تعود بالنفع على الفرد والمجتمع , متمنياً سموه المزيد من التقدم والنجاح للجميع .

المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

​​رعى معالي مدير جامعة الملك خالد الأ​ستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي مساء البارحة الحفل الختامي والتكريمي الذي نظمته إدارة السلامة والأمن بالجامعة بحضور مدير عام شرطة منطقة عسير اللواء صالح القرزعي ​و​وكيل الجامعة الدكتور محمد الحسون ووكيل الجامعة للتطوير والجودة الدكتور مرزن الشهراني وذلك بكلية العلوم الطبية التطبيقية للبنين بأبها .

وبدأ الحفل بآيات عطره من كتاب الله الكريم تلاها كلمة لوكيل الجامعة الاستاذ الدكتور محمد الحسون شكر فيها مدير الجامعة على رعايته للحفل منوها بدور الإدارة العامة للسلامة والأمن الجامعي وعملها في رفع مستوى السلامة العامة وسلامة البيئة والأمن، وتنظيم الحركة المرورية بفعالية وإتقان، وتقديم الخدمة الشاملة لمنسوبي الجامعة من خلال الشراكة الفاعلة والثقة المتبادلة بين أطياف مجتمع الجامعة ورجال الأمن والسلامة.

عقب ذلك ألقيت قصيدة شعرية بهذه المناسبة ألقاها الحسن عبدالله القحطاني ثم عرض مسرحي بعنوان "نحن معكم " لابطالنا في الحد الجنوبي عقب ذلك كلمة لمدير الإدارة العامة للسلامة والامن الجامعي الأستاذ علي بن فايز الأحمري أوضح فيها بأ​ننا نعيش في هذه البلاد نعمة عظيمة وهي نعمة الأمن والأمان  مقدما شكره لراعي الحفل ولوكيل الجامعة والحضور من منسوبي الجامعة ومن خارجها على مشاركتهم في هذا الاحتفال , تلاها كلمة منسوبات الامن ألقتها الأستاذة شريفة الشهراني .

وفي نهاية الحفل كرم مدير الجامعة الجهات ذات العلاقة بمنطقة عسير والتي ساهمت في إنجاح أعمال الادارة العامة للسلامة والأمن الجامعي كما أستلم السلمي درع تذكاري بهذه المناسبة .

المصدر: 
جامعة الملك خالد – المركز الإعلامي

رعى معالي مدير جامعة الملك خالد الاستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي اليوم (الثلاثاء) افتتاح فعاليات الملتقى الثاني " الإحصاء ودوره في ثورة البيانات الكبيرة " والذي تنظمه الجامعة ممثلة في الجمعية السعودية للعلوم الاحصائية وذلك بالمدرجات المركزية بمقر الجامعة بابها، بحضور عدد من الوكلاء والعمداء، وعدد من المختصين في مجال الإحصاء.

ورحب السلمي في الكلمة التي ألقاها بجميع الحضور ، وقال " ارحب بكم أجمل ترحيب في جامعتكم وفي الجمعية السعودية للعلوم الإحصائية، ونعلم جميعا أهمية علم الاحصاء وتطبيقاته المختلفة في شتى العلوم والمعارف، و مدى أهمية الجمعية في تبني الكثير من القضايا العلمية والتطبيقية، وهذا دورنا في الجامعة في دعم مثل هذه الجمعيات من أجل أن تؤدي دورها المأمول والمنشود منها في شتى نواحي الحياة ".

ونوه السلمي إلى أن الجامعة تسعى لتبني مثل هذه الجمعيات ودعمها بشتى الوسائل مبينا أنه سيكون هناك فروع للجمعية السعودية للعلوم الاحصائية في المدن الكبرى للملكة، وسيكون هناك دعم من الجامعة سواء معنويا أو ماديا لمؤتمر دولي كل سنتين للجمعية مشدداً على أهمية تفعيل دور المنتسبين وأعضاء الجمعية سواء من الجامعة، أو من باقي جامعات المملكة، أو القطاعات الأخرى لما للإحصاء بفروعه وتطبيقاته المتشعبة من أهمية كبيرة .

وشكر السلمي في ختام كلمته الحاضرين في هذا الملتقى ولوكالة الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي، وادارة الجمعيات العلمية وللجنة التي سوف تشرف على انتخابات مجلس ادارة الجمعية .

من جانبه أوضح رئيس الجمعية السعودية للعلوم الاحصائية المكلف الدكتور ابراهيم المنجحي أن الجمعية جاءت بقرار من جامعة الملك خالد لتكون البيت الحاضن للإحصاء وعلومه، ولكل الإحصائيين لتكون منبرا للعلم والعلماء من أجل تهيئة سبل التواصل بين المختصين والمهتمين والعاملين في مجالات العلوم الاحصائية وذلك من خلال عقد وتنظيم الندوات والمؤتمرات واللقاءات العلمية في مجال الاحصاء .

وقال" تم اختيار شعار الملتقى "الاحصاء ودوره في ثورة البيانات الكبيرة " إيمانا بأهمية البيانات، ولما لتحليلها من أهمية في فهم الماضي ورؤية للمستقبل"، مشيرا إلى أن دور الجمعية هو تقوية روابط التعاون بين الاحصائيين وتنمية البحث العلمي لتكون الركيزة الاساسية لكل الاعمال الاحصائية وأن تكون المرجع الاساسي لكل ما يتعلق بالإحصاء وعلومه وداعمةً لجميع القطاعات الحكومية بما يخدم الصالح العام.

من جهته ونيابة عن المشاركين شكر رئيس قسم الإحصاء بجامعة الملك عبد العزيز الدكتور سعيد الغامدي، جامعة الملك خالد الراعية للجمعية السعودية لعلوم الإحصاء، وقال "بالأصالة عن نفسي و عن المشاركين في هذا الملتقى نتقدم بجزيل الشكر و الامتنان لكل الزملاء في الجامعة الذين تبنوا فكرة إنشاء الجمعية , و بذلوا من وقتهم و جهدهم حتى صدرت الموافقة على إنشائها , و قاموا برعايتها , و السعي على تطويرها لتحقق أهدافها في تنمية و تنشيط الفكر و البحث العلمي في مجال العلوم الإحصائية ".

وأضاف الغامدي" لا يخفى على المهتمين بعلم البيانات أنه في ظل توافر كم هائل من البيانات من مصادر متعددة و بأشكال و أنماط مختلفة أصبح مجال تحديد البيانات من أكثر المجالات طلبا على مستوى العالم و لاسيما نحن في المملكة في ظل هذا الحراك الوطني الذي نشهده و نعايشه بقيادة سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود – حفظه الله -، و سمو ولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز – حفظه الله –" .

يذكر أن الملتقى اشتمل على جلستان، الجلسة الأولى ترأسها الدكتور ابراهيم المنجحي واحتوت على ثلاث مداخلات الأولى كانت للدكتور محمد عبدالعزيز الأحمد من الهيئة العامة للإحصاء بعنوان (البيانات الضخمة والاحصاءات الرسمية توجهات الهيئة العامة للإحصاء)، والمداخلة الثانية كانت للدكتور عبدالرحمن سعد العريفي بعنوان (أهمية التنقيب في وسائل الإعلام الاجتماعية)، والثالثة للدكتور عز حسن عبدالفتاح من جامعة الملك عبدالعزيز بعنوان علم البيانات وبرنامج (IBM SPSS Modeler) لتحويل البيانات إلى معلومات . بينما كانت الجلسة الثانية برئاسة رئيس قسم الاحصاء بجامعة الملك عبدالعزيز الدكتور سعيد الغامدي قدم خلالها العقيد منصور عبدالرحمن الجنيدل من مركز المعلومات الوطني مداخلة بعنوان (دور مركز المعلومات في التنمية والامن الوطني)، ومداخلة أخرى للدكتور عزيز الجعيد من جامعة الطائف بعنوان (الإحصاء وعلم البيانات) .

المصدر: 
جامعة الملك خالد – المركز الإعلامي

رعى معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي حفل تخريج الدفعة السابعة من طلاب كليات فرع الجامعة بتهامة بحضور وكيل محافظة محايل الأستاذ علي إبراهيم الفلقي ومحافظ رجال ألمع الأستاذ صالح بن سعد آل فردان ومحافظ بارق الأستاذ مفرح زايد البناوي والمشرف العام على فرع الجامعة بـتهامة الدكتور أحمد عاطف الشهري وعدد من منسوبي الجامعة بتهامة.

وبدأ الحفل بآيات من الذكر الحكيم تلى ذلك كلمة الخريجين ألقاها نيابة عنهم الطالب عبدالكريم مجهلي مقدماً خالص الشكر والتقدير لجميع منسوبي فرع الجامعة بـتهامة لما بذلوه على مدار السنوات الماضية من جهد لتذليل كافة الصعاب حتى يبلغوا هذا اليوم الذي ينشده كل طالب علم، عقب ذلك بدأت مسيرة الخريجين، ثم شاهد الحضور عرضاً مرئياً لأبرز منجزات الجامعة خلال الأعوام الماضية بعنوان(شواهد) ثم كلمة المشرف العام على فرع جامعة الملك خالد بـتهامة شكر فيها مدير الجامعة على تشريفه الحفل مبيناً بأن كليات الفرع تسعى دوماً لتجويد مخرجاتها ليكون هذا الجيل سواعد تبني وتعمر هذا الوطن المعطاء سائلاً المولى عز وجل التوفيق والسداد لأبنائه الطلاب في حياتهم العملية، ثم ألقى الدكتور محمد ناصر القرني قصيدة شعرية، كما شاهد الحضور أوبريت (نجباء الوطن) من كلمات الأستاذ حامد الصافي وألحان الفنان مختار بركات وأداء الطالبين سلمان آل ياسين وجابر الدريبي.

وفي الختام، أعلن الدكتور عبدالمحسن القرني عميد القبول والتسجيل بالجامعة النتيجة النهائية لخريجي هذا العام ثم كرم معالي مدير الجامعة  محافظي محافظات تهامة عرفاناً من الجامعة بإسهاماتهم وجهودهم المتواصلة.

المصدر: 
جامعة الملك خالد – المركز الإعلامي

تتجاوز تحديات الإجراء الإداري التقليدي

جامعة الملك خالد تتجه إلى إنشاء شركة استثمارية

تتجه جامعة الملك خالد إلى إنشاء شركة استثمارية، وتأتي هذه الخطوة وفقا لمعالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، بعد تدشين صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير الرئيس الفخري لأوقاف جامعة الملك خالد الصندوق الاستثماري لأوقاف الجامعة في الحفل الذي أقيم الأربعاء الماضي، مشددا على أن الشركة ستعمل بروح القطاع الخاص وتنطلق بمشاريع الجامعة الوقفية والاستثمارية بكل سهولة نحو تفعيلها وتحقيق أهدافها، إيمانا من الجامعة بأهمية تجاوز معوقات الإجراء الإداري التقليدي وتوفير البيئة المناسبة للشركاء في مجلس النظارة واللجنة الاستثمارية لأوقافها.

 و أشار السلمي إلى أن تدشين أوقاف الجامعة بداية مرحلة جديدة للجامعة تعزز من خلالها قدرات الجامعة  والاستفادة من مقوماتها ولتحقيق الكفاءة للمؤسسة الأكاديمية الكبرى في المنطقة، وصولا إلى بناء مؤسسي داخلي بعد دراسة الواقع، وما وصلت إليه الجامعات والمؤسسات الوقفية في المملكة من خلال زيارات ميدانية لمعظم مناطق المملكة وورش عمل وحلقات نقاش ولقاءات خاصة وحضور مؤتمرات وندوات عامة ذات علاقة بالأوقاف واستثمارها الأمثل، مستعينين في رسم معالمها بمؤسسات متخصصة تضمن السير وفق أسس علمية وإدارية تحقق الهدف المنشود بأعلى كفاءة وأقل جهد، والتي على ضوئها بنيت الخطة الاستراتيجية التي شارك فيها كل أصحاب العلاقة من أصحاب الفضيلة العلماء ورجال الاقتصاد ورموز العمل الوقفي في المملكة وأساتذة الجامعة وموظفيها وطلابها وأبناء المجتمع الكرام ضمانا لبناء خطة محكمة على أسس علمية ومنهجية وعلى أيدي خبراء أكفاء، توج هذا العمل بتشكيل مجلس نظارة متنوع الاختصاصات والاهتمامات فيه من رموز العمل الاقتصادي في المملكة من هم قادرون على الأخذ بأوقافنا نحو هدفها الاستثماري المنشود، يعضدهم في عملهم فريق استثماري متخصص يعد المشاريع الوقفية ويرسم معالمها المحققة للاستفادة القصوى منها تمهيدا لاعتمادها من مجلس النظارة".

ووعد بالعمل على أن تكون الجامعة ركنا ركينا في تنمية المنطقة من خلال أوقاف فاعلة تحقق أهدافنا المشتركة.

إلى ذلك، عقد مجلس النظارة لأوقاف الجامعة أول اجتماعاته، وأقر النظام الأساسي واللائحة الإدارية والمالية والهيكل التنظيمي والخطة الاستراتيجية للأمانة، إضافة إلى اعتماد أسماء وصلاحيات لجنة الاستثمار، ومنح رئيس المجلس والأمين العام الصلاحيات اللازمة للأعمال.

 
المصدر: 
جامعة الملك خالد – المركز الإعلامي

​​انطلقت أمس أعمال برنامج الملتقى العلمي الثاني تحت عنوان "ملتقى إنجازات وطن"، وذلك بالمدرجات المركزية بالمدينة الجامعية بأبها، بمشاركة عدد من جهات التعليم العالي والعام في منطقة عسير، بهدف تكوين منصة حضارية لمبدعين ومخترعين عسير.

وتضمن يومي الملتقى أربع جلسات علمية شارك فيها ٢١ مبتكر ومبتكرة.

وترأس أول جلسات الملتقى الدكتور عبد الله حامد أستاذ الأدب والنقد في قسم اللغة العربية وآدابها في كلية العلوم الإنسانية والمتحدث الرسمي لجامعة الملك خالد

وقدم الدكتور عبدالله علي أبوعشي نائب رئيس مجلس إدارة المكتب التعاوني للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات ورقة بعنوان "انجازات المملكة العربية السعودية لـ 197 دولة وبـ27 لغة"، تحدث فيها عن مشروع الدعوة الإلكتـرونية(مـــدا) الذي يعد مواكبة لمعطيات العلم من يسر الحصول على المعلومة واتساع انتشارها فقد أنشأ المكتب التعاوني بأبها صرحا ميزه عن بقية المكاتب تمثل في موقع إلكتروني على شبكة المعلومات.

وشارك عبد العزيز يحي الشهراني طالب بالثانوية الأولى بأبها بورقتين الأولى بعنوان "المعالجة الخضراء للماء الملوث" وتحدثت عن استخدام أكسيد الجرافين المنتج من أنوية التمور لتكسير الأصباغ العضوية عن طريق تقنية الميكروويف المبتكرة؛ حيث تعتبر معالجة المياه كواحدة من أولويات البحث العلمي في المملكة العربية السعودية

وحصلت ورقة البحث هذه على عدد من الإنجازات منها: المركز الأول في الأولمبياد الوطني للإبداع العلمي "إبداع"2016م. - جائزة خاصة من شركة اكسون موبيل فيا لأولمبياد الوطني للإبداع العلمي 2016م.

كما شارك الطالب الشهراني بورقة أخرى بعنوان "استهداف خلايا مستقبلات هرمون الاستروجين7-MCF لسرطان الثدي عبر دواء Doxorubicin و Tamoxifen"

والتي هدفت إلى تطوير صيغة جديدة لتحسين توصيل الدواء وزيادة فعالية انتقائيته.

وقدم الأستاذ الدكتور علي سعيد القحطاني أستاذ جراحة الأنف والإذن والحنجرة والرأس والرقبة بكلية الطب – جامعة الملك خالد الورقة الثالثة بعنوان "اختراع جهاز منع انسداد فتحتي الأنف الخلفية" و اختراع جهاز متابعة الجروح بعد العمليات الجراحية" و "اختراع مرتبة التدفئة بدون استخدام الكهرباء اختراع جهاز لقطع عظمة الارتفاق"

وحصل الاختراع الأول على براءة اختراع من السعودية وبريطانيا، وفاز بالميدالية الذهبية في معرض سييول العالمي للاختراعات والذي تشرف عليه المنظمة العالمية الفكرية وبحضور جمعيات المخترعين العالمية ضمن وفد المملكة العربية السعودية بترشيح من مؤسسة الملك عبد العزيز ورجاله لرعاية الموهوبين.

وحصل الثاني على الميدالية الفضية عن اختراع جهاز متابعة الجروح بعد العمليات الجراحية في لقاء تايبيه العالمي عام 2011م ، وعلى جائزة أفضل ابتكار مقدمة من الجمعية العالمية للملكية الفكرية في معرض تايبيه العالمي عن جهاز متابعة الجروح بعد العمليات الجراحية عام 2011م.

وسجل القحطاني أيضًا براءة اختراع لجهاز لقطع عظمة الإرتفاق وهو جهاز يستعمل في عملية قطع الارتفاق العاني وذلك لغرض توسيع الحوض وتسهيل عملية الولادة ويعتبر هذا الاجراء منقذ لحياة الأم والطفل أثناء الولادة ويقلل من العمليات القيصرية.

من جهتها قدمت الأستاذة عيدة مشبب الأحمري (قائدة المتوسطة السابعة عشر بخميس مشيط)

الورقة الأولى في الجلسة الثانية بعنوان "صناعة التغيير" وتحدثت الورقة عن انطلاق المبادرة الإبداعية صناعة التغيير من المدرسة التقليدية إلى المدرسة الجاذبة والتي انتهت بتحقيق مؤشرات أداء مرتفعة جدا من خلال عقد الشراكات المجتمعية مع الجهات المعنية في كل مجال، وحصلت المدرسة على جائزة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز، كما حصلت على وسام إدارة تعليم عسير الذهبي لعام 2018م.

فيما قدمت طالبات المتوسطة السابعة عشر بخميس مشيط الورقة الثانية بعنوان "جهاز حماية المساجد والمرافق العامة من المتفجرات "سيارة السلام" و "حافظة الطعام العكسية" بمشاركة كلًا من الطالبة رشا عسيري، وجنى الشهراني، و هيفاء السحاري.

واستعرضت نورة محمد صالح الشمراني رئيسة القسم النسائي بجمعية نبأ الخيرية لتحفيظ القران الكريم بخميس مشيط انجازات معهد إعداد معلمات القرآن الكريم بخميس مشيط، والذي ساهم في تأهيل الطالبات علميا وتربويا ومهاريا للعمل في الحلقات القرآنية بكفاءة، وساهم في تفعيل الخريجات لخدمة المجتمع النسائي في المنطقة ونشر تعليم كتاب الله.

وجاءت الورقة الثالثة في تأسيس معهد إعداد معلمات القرآن الكريم بخميس مشيط تأسيس مركز ثقات للاستشارات التعليمية والتربوية بخميس مشيط للأستاذة نورة الشمراني.

وترأست الجلسة الثانية  الدكتوره إٕيمان أحمد ميمش

وشاركت أ.د. خوله سامي الكريع كبيرة علماء أبحاث السرطان – استشاري رئيس مركز الأبحاث بمركز الملك فهد الوطني للأورام–مستشفى الملك فيصل التخصصي بالورقة الأولى في الجلسة الثانية بعنوان "الحصول على وسام الملك عبد العزيز من الدرجة الأولى - جائزة هارفارد للتميز العلمي"

وحصلت الكريع على عدد من الإنجازات منها تأسيس برنامج بحثي للتعرف على البصمة الجينية للأورام في المملكة.

كما ساهمت انجازات الكريع بتعيينها  كبيرة علماء واستشارية اكلينيكية ورئيس لمركز الأبحاث في مركز الملك فهد الوطني للأورام "التابع لمستشفى الملك فيصل التخصصي) لها نشاطات بحثية في المجال الجيني للسرطانات حيث تترأس فريقا من العلماء للتعرف على الصفات الوراثية "الجينية "للخلايا السرطانية لدى مرضى السرطان السعوديين وهذا البحث يعتبر من الأبحاث الفريدة حيث يهدف إلى تحسين طرق تشخيص وعلاج أمراض السرطان المختلفة وذلك بالاستفادة من التطورات السريعة التي تشهدها الساحة العلمية العالمية.

ومن خلال الفريق العلمي الذي ترأسه الدكتورة /خولة أصبحت المملكة العربية السعودية أول دولة عربية تشارك كعضو فاعل في المجمع الدولي لجينات السرطان من خلال المساهمة في فك الشفرة الجينية لسرطان الغدة الدرقية.

وقدمت أ.مجد حسين آل قماش من جامعة الملك خالد – كلية الصيدلة ورقة بعنوان " التميز العلمي (فئة الطالب المتميز)

وتعتبر آل قماش متمة لحفظ القرآن الكريم وللعديد من الأحاديث النبوية صاحبة قلم وهي شخصية قيادية مشاركة في عدة منافسات وحصدت عدة جوائز محلية وعربية وعالمية، عضو في عدة فرق تطوعية واستشارية.

وتطرقت زهرة علي شايع عسيري (قائدة مدارس الرواد) لإنجازات المدرسة وحصول مدارس الرواد على التميز في الإدارة المدرسية كذلك حصولها على المستوى الذهبي في برنامج المدارس المعزز.

وتضمنت الورقة الرابعة - برنامج تأهيل الداعيات قدمتها فاطمة علي الشهري

مديرة إدارة الدعوة النسائية بأبها ، عرفت من خلالها البرنامج وأهم انجازاته؛ حيث حصل البرنامج على جائزة السبيعي للتميز في العمل الخيري في دورته الأولى و حصل البرنامج على شهادة الأيزو في الجودة.

وترأس الجلسة الثالثة الدكتورة علا الحاقان ، وشاركت أ.شيخة الشلهوب بورقة حول مشروع ساعي جمعية آباء لرعاية الأيتام في منطقة عسير والذي يستهدف الأرامل في المنطقة والإنجازات واستفاد منه ٦٠ أرملة في ثلاث سنوات.

وشاركت المتوسطة الثالثة للبنات بأبها ممثلة في أ/ منى علي عسيري بورقة حول رؤية المدرسة بعنوان "إيجاد بيئة تربوية فاعلة ومحفزة على التعليم لإعداد جيل مبدع وقادر على التعلم الذاتي مدى الحياة" والتي تهدف إلى توفير بيئة مدرسية تربوية متميزة ومتكاملة وإعداد طالباتنا ليكن مواطنات صالحات وفاعلات في مجتمعهن و تعزيز قدرات طالباتنا والوصول بهن إلى أرقى المستويات التعليمية بكل ثقة و تنمية مواهب طالباتنا وتشجيعهن على الابتكار والإبداع وتحفيزهن نحو المشاركة في المسابقات والأنشطة المختلفة، وحققت من خلالها عدد من الإنجازات والجوائز.

وتطرقت يسرى الحسن درهم من جامعة الملك خالد –كلية العلوم والآداب برجال ألمع لاختراعها المتمثل في ماكينة لتصنيف المصاحف باللغات العالمية ويهدف الابتكار إلى خدمة الحرمين الشريفين ويخص الماكينة المصنفة للمصاحف من حيث اللغات التي تشبه في عملها جهازي الصراف الآلي والبيع الذاتي وهو ابتكار يتم فيه ترتيب المصاحف، فعندما يريد المصلي مصحفا بلغته الخاصة يختار من خلال الشاشة ثم زر الإخراج ويستطيع اعادته إلى داخل الماكينة ويساعد الابتكار في رفع الاقتصاد عندما يصدر للدول الإسلامية الخارجية.

كما شاركت الطالبة يسرى القحطاني من طب جامعة الملك خالد بورقة حول اختراعها "المحركات الأمنية للطيران، تناولت فيها الوصف العام للاختراع وأهم إنجازاته.

وقدمت كلاً من نجلاء أحمد عسيري، آلاء أحمد القرني، هيفاء موسى الفيفي جامعة الملك خالد - كلية طب الأسنان ورقة علمية بعنوان "الحمل وصحة الأسنان" واحتوت على معلومات تساعد على توعية الأم بكيفية العناية والحفاظ على صحة أسنانها أثناء الحمل، مما ينعكس على صحة أسنان طفلها، وتحدثت الورقة عن أبرز المشاكل التي تواجه الحامل في أسنانها، وكيف يمكنها الوقاية من هذه المشاكل بالمحافظة على صحة أسنانها، كما يتحدث عن غذاء الحامل وأهمية المحافظة على الغذاء الجيد، كذلك الإجراءات العلاجية والأدوية التي يجب تجنبها، ومعلومات عن أسنان الجنين وكل ذلك أثناء الحمل.

هذا وقد حصل الفريق البحثي على شهادة أفضل فريق بحثي في المدرسة البحثية، وتم تقديم البحث في المؤتمر الدولي ايدك المقام في دبي 2018م وحصل على المركز الثالث في منافسة الملصقات العلمية. 3- قدم في مؤتمر مكة الدولي وحصل أيضا على المركز الثالث في مسابقة الملصقات العلمية لعام 2017م.

من جانبها شاركت شموخ الأحمري من كلية التربية قسم رياض الأطفال بجامعة الملك خالد باختراع "المقود الذكي" وهو ابتكار يعمل على تنبيه السائق عند الشعور بالنعاس أو النوم عن طريق الحساسات الكهربائية (المستشعر) وتعمل عندما يخف ضغط يد السائق على مقود السيارة باطلاق صوت (صفير).

وحصل على عدد من الإنجازات منها ميدالية ذهبية من الاتحاد التايلندي2016 NRCT – مجلس البحوث الوطني التايلندي، و ميدالية برونزية وشهادة من معرض 2016 ITEX – كوالالمبور – ماليزيا.

وترأس الجلسة الرابعة الدكتورة حنان السعيدي وقدمت خلالها حنين أحمد إبراهيم عسيري جامعة الملك خالد –كلية طب الأسنان "جهاز لتنظيف الأسنان واللسان"

وحصل الابتكار على عدد من الإنجازات منها الميدالية الفضية في معرض "ايتكس" بالعاصمة الماليزية كوالالمبور عن اختراع جهاز لتنظيف الأسنان واللسان لعام 2017م

وقدمت الطالبة خلود الشهراني جامعه الملك خالد –كلية العلوم قسم الفيزياء ابتكار جديد عبارة عن قلم الانسولين الالكتروني يتميز عن باقي الأقلام بأنه يحتوي على ليزران حساسة ودائرة كهربائية وبطارية سنتر ويتنبأ بوقوع الأخطاء، وحقق الإبتكار عدد من الإنجازات منها الحصول على شهادة التفوق العلمي في المرحلة الثانوية عام1434-1435هـ على مستوى منطقة عسير، والحصول على شهادة التفوق العلمي في المرحلة الثانوية 1437-1436هـ على مستوى منطقة عسير، وغيرها.

وعرفت الدكتورة فاطمة الزهراني من جامعة الملك خالد بجائزة المراعي للابداع العلمي وهي جائزة وطنية سنوية تهدف إلى تشجيع الباحثين والعلماء والمبتكرين في المملكة. وهي معتمدة من الهيئة الوطنية للتقويم والاعتماد الأكاديمي والتي يؤدي الحصول عليها استحقاق مكافأة التميز العلمي لأعضاء هيئة التدريس، وقد فازت الزهراني بفرع العمل الإبداعي للنساء ٢٠١٦.

وشاركت الدكتورة بدريه محمد الشهراني من جامعة الملك خالد بورقة حول جائزة افضل عرض لمنافسة المدارس البحثية للفيزياء والهندسة والطب عـلـى مــســتــوى الـجـــــامـعـة الـوطـــنـــيــــة الأســتـــرالـيــة

وتعد الشهراني إحدى مبتعثات جامعة الملك خالد وممن مثلوا الوطن في الخارج قد وفقت ولله الحمد لتمثيل المرأة السعودية والمواطنة خارج المملكة العربية السعودية ومن ضمن الفرص التي أتيحت لها لتمثيل الوطن المشاركة في إحدى الجوائز المنظمة على مستوى الجامعة الوطنية الأسترالية والحصول على جائزة أفضل عرض، وغيرها من الإنجازات.

وقدمت الأستاذة نادية غرم الشهري معلمة ابتدائية سدوان للبنات/ بمحافظة بللسمر بمنطقة عسير ورقة بعنوان "التميز في تدريس مادة العلوم للمرحلة الإبتدائية" حيث شاركت بالتدريس المحفز لتعليم مميز ينمي قدرات الإبداع العلمي للطالبات من خلال شراكة تكاملية بين المعلمة والمدرسة والأسرة والمجتمع لبناء جيل مبتكر متقن قادر على تحقيق مراكز متقدمة في المحافل المحلية والإقليمية والعالمية، وحصلت من خلال هذه الورقة على عدد من الجوائز.

الصفحات

اشترك ب جامعة الملك خالد