عرض "الحقيبة" يفتح ستارة المهرجان المسرحي الأول للجامعات السعودية

المصدر: 
جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي

فتح العرض المسرحي لجامعة الملك فيصل المعنون بـ"الحقيبة"، ستارة المهرجان المسرحي الأول للجامعات السعودية، الذي تستضيفه جامعة الملك خالد حاليا، حيث قدمت المسرحية التي ألفها عمر البدران، وأخرجها معاذ الخميس، على مسرح جامعة الملك خالد بلعصان، مساء أمس، وسط تفاعل لافت من الحضور، خصوصا أن العمل لامس معاني ومحددات النجاح في الحياة، وفور انتهاء العرض عقدت الندوة التطبيقية التي شارك فيها الفنان راشد الورثان، ومخرج العمل معاذ الخميس، وأدارها حسين الزيداني.

وفي تعليقه على العمل، قال الورثان "العرض يعدّ انطلاقة مبشرة للمهرجان، فهو عمل يقترب من الاحترافية، على الرغم من أن جميع طاقمه من الطلاب"، مشيرا إلى أن المخرج استفاد من جميع عناصر العرض المسرحي، مع اقتصاد "جميل" في الديكور، مع قدرته على ضبط حركة الممثلين على المسرح بشكل جيد. وعن النص قال الورثان "النص عبارة عن بحث علمي تم تحويله إلى نص مسرحي، وهو مناسب جدا للطلاب". وختم بملاحظة أن "العودة إلى المربع الأول التي ظهرت في نهاية العمل أثرت إلى حد ما في قوة العمل، لكننا شاهدنا عرضا منافسا جدا، وأهنئ جامعة الملك فيصل على هذه الكوكبة المبدعة".

بدوره، أشار مخرج العمل "الخميس" إلى أن النص كتب خصيصا للجامعة، وتم تدقيقه حتى وصل إلى الصورة النهائية، مبينا أنه نص فلسفي يناقش مفهوم النجاح.

وفي المداخلات التي تخللت الندوة، بدأ المخرج المسرحي زكريا المومني بالإشادة بالعمل، مشيرا إلى أن المخرج "أحسن" في استخدام جميع تقنيات المسرح، مستدركا "لكن لابد من العمل أكثر على الدلالات اللونية، والاستماع للنقد بكل رحابة صدر". أما الممثل والمخرج المسرحي سامي الزهراني فرأى أن مسرحية "الحقيبة" تجربة مهمة، مبينا أن ما يميز العرض أن "النص كلاسيكي، والإخراج ملحمي"، وأن المخرج عمل بشكل جيد على استغلال طاقات وإمكانات الممثلين.

وفي تعليق له، أكد المخرج المسرحي الدكتور نايف خلف أن العرض كشف عن مواهب مبدعة. وقال "خشبة المسرح كانت مليئة بالعناصر المسرحية، لكن النص كان أضعف حلقات العمل في رأيي، مع وجود العديد من الأخطاء اللغوية لدى الممثلين، لكن هذا لا يقلل من إبداعهم".

وانتقد وكيل عمادة شؤون الطلاب بجامعة الطائف الدكتور منصور الحارثي ما وصفه بـ"تشويش" بعض الحاضرين على العمل، من خلال التصوير العشوائي، مشيدا بطاقم العمل. وختم المداخلات المسرحي أحمد السروي الذي أبدى إعجابه بفريق "الحقيبة"، مشيرا إلى أن "النص لم يكن في مستوى إخراج العمل".

يذكر أن العمل من فكرة وإشراف خالد الخميس، وأدى الأدوار "شهاب الشهاب، دغش الدغش، سليمان العبدالعظيم، عبداللطيف المهيني، وعبدالله الضحوان"، وأدار المسرح راشد الدوسري، ونفذ الديكور إسماعيل الخميس، والمؤثرات الصوتية محمد النوة.