الجامعة تختتم أنشطتها الطلابية

المصدر: 
جامعة الملك خالد – المركز الإعلامي

رعى معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، مساء أمس، حفل ختام الأنشطة الطلابية لهذا العام، بحضور عدد من وكلاء الجامعة وعمداء الكليات والعمادات المساندة، وعدد كبير من الطلاب.

وأوضح معالي مدير الجامعة في كلمته التي ألقاها أن هذا اليوم هو يوم حصاد الأنشطة الطلابية في الجامعة في هذا العام الجامعي الحالي، وقال:" أنا متأكد أن هناك الكثير من الأنشطة التي قامت بها كليات الجامعة داخل أروقتها والتي كان لها الأثر الأكبر في المسيرة التعليمية ، وجميع هذه الجهود مقدرة ومشكورة وهي تصب في مصلحة أبنائنا الطلاب والطالبات".

وشدد على أهمية مثل تلك المناشط المختلفة التي تساعد على صقل مهارات الطلبة المختلفة، وتسهم في تكوين شخصية الطالب والطالبة، إضافة إلى تحصيلهم العلمي والأكاديمي من خلال كلياتهم.

وشكر مدير الجامعة عمادة شؤون الطلاب، وجميع من شارك في هذه الأنشطة من كليات وطلاب وطالبات ورواد الأنشطة من أعضاء هيئة تدريس وطلاب، متمنيا أن تكون هناك أفكار أخرى جديدة ومثمرة في الأعوام المقبلة.

من جانبه، أوضح عميد عمادة شؤون الطلاب الدكتور مريع آل هباش أن العمادة سعت جاهدة إلى تحقيق هدفين مهمين، هما استيعاب أكبر شريحة من الطلاب، من خلال تنوع الأنشطة لتستوعب اهتمامات وطاقات الطلاب المختلفة، وصقل الطلاب وتنمية مهاراتهم، وحمايتهم من الأفكار الضالة والسلوكيات الخاطئة، والآخر هو بناء القيادات الطلابية وزرع الثقة فيهم، من خلال التدريب والتمكين.

وكان الحفل قد بدأ بآيات من القرآن الكريم، تلا ذلك فيلم وثائقي عن الأنشطة الطلابية التي قدمتها العمادة هذا العام، بعدها قدم عدد من طلاب الجامعة مسرحية هادفة، ثم أوبريت إنشادي قدمه عدد منطلاب الجامعة، ثم فيلم تعريفي عن الأندية الطلابية في كليات الجامعة، واختتم الحفل بتكريم معالي مدير الجامعة عددا من المشاركين في أنشطة عمادة شؤون الطلاب.

يذكر أن نادي كلية الشريعة قد حصل على المركز الأول في نتائج تقييم الأندية، فيما جاء نادي كلية الطب في المركز الثاني، وجاء في المركز الثالث نادي كلية الصيدلة، وفي نتائج الأندية المركزية حقق نادي البرامج المشتركة المركز الأول ، فيما جاء في المركز الثاني  نادي العمل التطوعي، وثالثاً نادي نزاهة.