أمير منطقة عسير يرعى ندوة المنشآت الصغيرة والمتوسطة بالجامعة

المصدر: 
جامعة الملك خالد – المركز الإعلامي

يرعى أمير منطقة عسير صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبد العزيز آل سعود، ندوة المنشآت الصغيرة والمتوسطة في ظل نظام الشركات الجديد، والتي ينظمها مركز حوكمة الشركات بالجامعة ، خلال الفترة من 27 - 28 من الشهر الجاري في فندق قصر أبها.  

وثمَّن مدير جامعة الملك خالد، المشرف العام على الندوة، الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، رعاية أمير منطقة عسير ، والتي تأتي ضمن اهتمامات سموه بدعم الأنشطة والبرامج العلمية في الجامعة، مؤكدًا أن المؤتمر يهدف إلى التعريف بمركز حوكمة الشركات بجامعة الملك خالد، وتفعيل العلاقة بينه وبين وزارة التجارة والصناعة، والهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة، والتعريف بنظام الشركات الجديد الصادر من قبل وزارة التجارة والصناعة، وخاصة فيما يتعلق بالمنشآت الصغيرة والمتوسطة، وتقديم فهم أعمق للدور المأمول من إنشاء الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة، والتعرف على واقع المنشآت الصغيرة والمتوسطة ، وآفاق مساهمتها في الاقتصاد الوطني.

من جهته، أكد وكيل الجامعة للشؤون التعليمية والأكاديمية، رئيس اللجنة المنظمة للندوة الأستاذ الدكتور محمد الحسون، أن هذه الندوة جاءت لتناقش العديد من المحاور المهمة.

 وقال : " نرجو أن يتحقق النجاح المأمول من إقامتها، وإبراز محاورها التي ستشمل نظام الشركات الجديد الصادر عن وزارة التجارة والاستثمار، وأثره على الاقتصاد الوطني، وأهم عقبات ومشكلات تطبيق نظام الشركات الجديد على المنشآت الصغيرة والمتوسطة، والأثر الاقتصادي المتوقع من تطبيق الحوكمة على المنشآت الصغيرة والمتوسطة، ودور الهيئة السعودية للمحاسبين القانونيين SOCPA في تطبيق نظام الشركات الجديد".

وأضاف الحسون أن محور دور الجهات المنظمة والداعمة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة سيتناول دور الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة، والتحديات التي تواجهها، إضافة إلى محور واقع المنشآت الصغيرة والمتوسطة، وآفاق التطوير في ضوء رؤية 2030، والذي يستعرض التجارب الناجحة في المنشآت الصغيرة والمتوسطة، وأهم الصعوبات والتحديات التي تواجه المنشآت الصغيرة والمتوسطة، ودور المنشآت الصغيرة والمتوسطة في تحقيق التنمية الاقتصادية، وأخيرًا محور دور الجامعات السعودية ، والمؤسسات الأكاديمية في تحقيق ريادة الأعمال.

بدوره، أوضح رئيس اللجنة العلمية الدكتور سلطان آل فارح أن حضور صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد، شرف كبير، وليس بغريب، فهو مهتم بدعم الجامعة بشكل خاص والمنطقة بشكل عام، موكدًا أن الندوة لا تخدم المنطقة فحسب ، بل جميع المهتمين بالمملكة العربية السعودية.

وأضاف آل فارح أنه سيشارك عدد من المتحدثين والمختصين والأكاديميين، وسيرافق الندوة عدد من ورش العمل والورش التدريبية، مقدمًا شكره لمدير الجامعة على دعمه ومتابعته الدائمة.