مدير الجامعة يرعى توقيع اتفاقية تعاون مع جمعية الثقافة والفنون بعسير

المصدر: 
المركز الاعلامي – جامعة الملك خالد

رعى معالي مدير جامعة الملك خالد الاستاذ الدكتور عبدالرحمن بن حمد الداود، توقيع اتفاقية تعاون بين الجامعة، والجمعية العربية السعودية للثقافة والفنون بمنطقة عسير أمس (الأربعاء)، بالمدينة الجامعية بأبها، بهدف خدمة العمل الثقافي، والفني بشكل عام، والنشاط المسرحي بشكل خاص، الامر الذي سيسهم بدورة في مد جسور التواصل الثقافي، وتعزيز العمل الاجتماعي انطلاقاً من القيم والبرامج والاهداف المشتركة بين الجهتين . وتهدف الاتفاقية إلى توفير التدريب اللازم لأعضاء نادي المسرح الجامعي، وموظفي الانشطة الطلابية من قبل الجمعية، بالإضافة إلى التعاون في الفعاليات الثقافية والمسرحية والفنية، مع اقامة البرامج، والملتقيات والورش المسرحية، وإقامة البرامج الثقافية والإثرائية والشعبية، والتشكيلية، والتصوير الفوتوغرافي بالشكل الذي يحقق تطلعات الجهتين . ومثّل الجامعة في التوقيع على هذه الاتفاقية عميد شؤون الطلاب الدكتور مريع بن سعد آل هباش، الذي تولى المهام التنفيذية للاتفاقية، مع نظيره مدير الجمعية الأستاذ أحمد السروي، وبحضور عدد من ممثلي الجامعة والجمعية . وبحسب الدكتور آل هباش، أكد أن الجامعة مؤمنة بقدرات الجمعية، وإمكاناتها لتدريب الشباب وتقديم البرامج، التي تعني بتنمية المواهب واحتضانها، وقال: "بلا شك أن الجمعية هي بيت الثقافة والفن الأول في المنطقة، وبالتالي فإن الجامعة تزخر بالعديد من المواهب الشابة التي تحتاج لمنحها الفرصة لتقديم ما لديها عبر بوابة الجمعية التي نأمل من خلال هذه الاتفاقية أن نحقق طموحات شبابنا وبناتنا في المنطقة" . من جهته أوضح أحمد السروي، أن الاتفاقية تأتي ضمن عقود الشراكة المؤسسية التي تسعى كل من جامعة الملك خالد والجمعية لخدمة شباب وبنات المنطقة، من خلال برامج نوعية تسعى لتقديمها مشاركة مع بعضهما البعض، على صعيدي الثقافة والفنون من منطلق أكاديمي مثمر . واعتبر هذه الاتفاقية أحد أهم الشراكات بين الجمعية ومؤسسات الدولة الأخرى، مثنيا على إمكانات الجامعة في المنطقة ودورها الريادي في السعي لتدريب طلابها، وتقديم برامج تدريبية مميزة لهم بصورة مشرفة بالتعاون مع الجمعية .